يوميات امرأة مؤجلة

يوميات مؤجلة..امرأة مؤجلة..لعلها تكون !!

2006-06-24

مزاج

يعبر عن وجوده بحافة الفنجان المشروخ
بالغبار المتراكم على لوحة المفاتيح
بالاغنية البائسة التي اسمعها للمرة الالف
بألم الحنجرة المباغت
بألم الاصبع الوحيد
بألم ما
( ليس له اسم ولا معنى وربما ليس له وجود )
بألم مستعار من ليلة كئيبة الى حد ما
وببقايا ذكريات لا تهم احدا على الاطلاق
مزاج نزق ومرتبك
ولكنه ، لسوء الحظ ،
ليس حزينا كما ينبغي

8 Comments:

At 2:49 ص, Blogger الذيب said...

واااو
قلمي المفضل

 
At 11:35 ص, Blogger طائر بلا وطن said...

ليس حزينا كما ينبغي



بات يؤرقنا ان لم نتقن حتى الحزن
!!

و أنا مثلك .. احب ان اكون منسجما
على الأقل مع نفسي .. مع حزني

أما ذلك الشعور فهو بغيض .. بغيض جدا

لا انسجام مع البشر ، مع الجماد

و لا حتى مع النفس



تحيات تطال السماء
اخصها لك فقط
ايتها الأديبة /الشاعرة / الانسانة

 
At 4:52 م, Blogger qalm-jaf said...

بألم ما
( ليس له اسم ولا معنى وربما ليس له وجود
-----------
.
.
.
ألم قديم
ومزاج جديد
.
.
.

 
At 1:08 م, Blogger Broke said...

(ليس له اسم ولا معنى وربما ليس له وجود)

أكره شي
-----------------------------------

لطالما قلت لنفسي أن هناك أشياء كثيرة لو" كانت رجلا لقتلته" منها المزاج و الوله


وصفك كالعادة ..قريب

 
At 11:44 ص, Blogger امرأة مؤجلة said...

من طول الغيبات جاب الغنايم
فهلا لنا ان نسأل الذئاب عن غنائمها ؟
....
شكرا ابدية

 
At 11:46 ص, Blogger امرأة مؤجلة said...

طائر بلا وطن
هل تعتقد ان ذلك وحده يكفي؟
لم يعد هناك شيء قادر على انتشال الاسى ولا زرع الدهشة
...
أما النفس فتبدو أحيانا ( في حالتي غالبا ) متواطئة مع الاخرين ...ويلي منهم !ا
..
تحياتك تصلني قبل ان تدونها هنا
...دائما

 
At 11:47 ص, Blogger امرأة مؤجلة said...

قلم جاف
...
تعليقاتك تزرع المزيد من الاسئلة حول سياج الكلام
شكرا لك كثيرا

 
At 11:48 ص, Blogger امرأة مؤجلة said...

كلماتك كالعادة يا بروك قريبة من نفسي جدا
ربما لهذا تتلقين رسائلي المدونة هنا بكل هذا الوعي الجميل

 

إرسال تعليق

<< Home