يوميات امرأة مؤجلة

يوميات مؤجلة..امرأة مؤجلة..لعلها تكون !!

2005-08-13

نكهة

لحزني نكهة اليفة
تخترق شوارع الجسد
وتقيم في اقبية الروح
وتعبق زهوا بين أسراري
لكنها تختفي تماما
كلمما هممت بالكلام

7 Comments:

At 11:42 ص, Blogger Broke said...

إن كان لحزنك نكهة أليفة فإن لكلماتك نكهة غريبة

أستمتع بها
-----------------------------------

ممكن سؤال ؟
ماذا يحدث لحزنك عندما تكتبين ؟

 
At 12:19 م, Blogger امرأة مؤجلة said...

broke
شكرا لصباحك الجميل ...
عندما اكون حزينة ..لا اكتب ...لا استطيع الانشغال سوى بحزني ، احتفي به على طريقتي الخاصة ...وكذلك افعل في لحظات الفرح

الشيء الوحيد الذي اجد نفسي قادرة على ممارسته في تلك اللحظات هو الغناء ..!!!ا
اغني في الحزن والفرح
وأرسم في لحظات التوتر
اما الكتابة فتحتاج زمنها الذي لا يزحاحمها فيه اي شعور غير الشعور بالرغبة في الكتابة ...(أنانية )ا

 
At 1:37 م, Blogger Broke said...

أشكرك على الجواب

-----------------------------------

اما الكتابة فتحتاج زمنها الذي لا يزحاحمها فيه اي شعور غير الشعور بالرغبة في الكتابة ...أنانية

I loved it .. ;)

 
At 1:39 م, Blogger Rain Drop said...

عزيزتي

هل تختفي نكهة الحزن فعلاً
أم هي مجرد محاولة لإخفائه
أو لتناسيه ربما

دمتِ سعيدة ومبدعة
:)

قطرة مطر..كانت هنا

 
At 8:49 م, Blogger امرأة مؤجلة said...

قطرة مطر.....هلا بك وبشفافية المطر ونكهته ايضا ..
سؤالك مهم جدا
هل تختفي نكهة الحزن ؟ أم انها تغير ملابسها وتعود لنا ؟
ربما ...ربما
المهم انها لا تبقى طويلا بهويتها الحقيقية ..المهم الا نستسلم لها ...المهم ...ان نعطيها فرصة ان تعبر عن وجودها ..تختفي قبل ان تسيطر على اجوائنا ...
وأنت ..ماذا تعتقدين ؟

 
At 9:10 م, Blogger Rain Drop said...

نكهة الحزن
تعتمد على الموقف
وإن كانت في أغلب الأحيان
تلازمنا طوال الوقت
نعم..نبتسم..نلونها
ونحاول إخفائها
إلا أنها تظل موجودة
في مكان ما هناك
لتداهمنا على حين غرة
ولكن..مع تعدد المواقف
قد تختفي نكهة الحزن
شيئاً فشيئاً
إلى أن تتلاشى
فنبدأ صباحنا
وأيامنا كلها بابتسامة
:)

عزيزتي
لازمتك نكهة الفرح دائماً
وأسعد الله أوقاتك :)

لك احترامي وتقديري

 
At 8:59 م, Blogger امرأة مؤجلة said...

الله ..الله ..الله يا قطرة مطر
دائما تضيفين هنا ما احتاجه فعلا

 

إرسال تعليق

<< Home